فبراير 3, 2017

فازت مدينة الإسكندرية في مصر بتنظيم مؤتمر “المجلس الدولي للمتاحف 2022” متفوقة على مدينتي أوسلو عاصمة النرويج وبراغ عاصمة جمهورية التشيك. حسب رويترز.
والفوز يجعل من الإسكندرية أول مدينة عربية وأفريقية تستضيف المؤتمر الذي يقام كل ثلاث سنوات منذ 1948.

وجرى التصويت على اسم المدينة التي تستضيف المؤتمر السادس والعشرين للمجلس الخميس في مقر منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) في باريس.

وقال “خالد عزب” رئيس اللجنة الوطنية المصرية للمتاحف إن ملف الإسكندرية حصل على 76 صوتا فيما حصل ملف براغ على 52 صوتا وملف أوسلو التي سبق لها استضافة المؤتمر في 1995 على 11 صوتا.
ويجعل المؤتمر من أي مدينة تستضيفه قبلة للباحثين والمتخصصين والخبراء بمجال المتاحف الذين يتوافدون بالآلاف من أنحاء العالم.
وتحتضن الإسكندرية التي تطل على ساحل البحر المتوسط عشرات المتاحف التي تضم مقتنيات وآثارا من مختلف الحضارات والعصور.
ومن أبرز متاحف الإسكندرية المتحف اليوناني الروماني ومتحف الخط العربي ومتحف المجوهرات الملكية ومتحف محمود سعيد ومتحف السادات.

وتستضيف مدينة كيوتو اليابانية المؤتمر القادم للمجلس الدولي للمتاحف في 2019

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *